Home / Lamarocaine TV / إيموزار كندر تحت وقع مهرجان الأطلس للفيلم الدولي.

إيموزار كندر تحت وقع مهرجان الأطلس للفيلم الدولي.


بقلم محمد مجاهد: فاس
…. مهرجان الأطلس للفيلم الدولي بمدينة إيموزار كندر خطا خطوته الأولى نحو الإستمرارية الهادفة بثبات ما بين 26و 28ماي 2023 ، حيث حقق برنامجه المتنوع ما بين فعاليات تقليدية تتشكل من خلال مسابقة دولية للفيلم القصير و ندوة فكرية تولت بالدراسة و التحليل موضوع المهرجان السينمائي بين تحقيق الاهداف و مواجهة الاكراهات ، إلى جانب فعالية التكريم الوطني و المحلي و تأطير الورشات التكوينية لفائدة شباب المنطقة ، و بين فعاليات متميزة متشكلة من خلال تنظيم سمر فني نستمع من خلاله لتجربة فنان و تنظيم خرجات سياحية لضيوف المهرجان تفعيلا لشعاره: السينما و السياحة رافعة للتنمية . هذا و أعلن المهرجان على لسان كل من رئيسه الاستاذ لحسن أحجواني و مديره الكاتب و الناقد محمد مجاهد على أن من الاهداف الحقيقية التي يهدف إليها مهرجان الأطلس للفيلم الدولي كونه يرسخ لمكانة السينما الأمازيغية المغربية بين كافة سينما العالم : مغربية ،عربية،ودولية . يعد هذا هدف أسمى يطمح المهرجان إلى تحقيقه على أكبر المستويات ، الى جانب التعريف بالسياحة الجبلية ، أمام ما تعرفه السينما من اشتغال على الفضاء . حيث الفضاء في السينما هو المكان و بالتالي هو القرية بكل مكوناتها القروية و هو المدينة بكل مكوناتها الحضرية ، و بالتالي يمكن للسينما ان تعرفنا على كل مناكب الأماكن و المناطق ، و يمكن أن تسخر صورتها للترويج السياحي داخليا وخارجيا. هكذا يؤكد لنا مهرجان الأطلس للفيلم الدولي ان السينما في مفهومها الشمولي للحياة يمكنها أن تسهم بشكل كبير في تطور المجتمعات ، إذ أنها أصبحت تعد لبنة أساسية في بناء صرح المجتمع فردا و جماعة ، و باستطاعتها قلب موازين الجهل بالحقائق إلى نور المعرفة و التطور .
مهرجان الأطلس للفيلم الدولي بمدينة إيموزار كندر ، حقق اهدافه المنشودة انطلاقا مما خلفه من صدى إيجابي بالمنطقة لدى مختلف شرائح الناس ، كما شهد له ضيوفه المتميزين بذلك ، إضافة إلى المواكبة الإعلامية التي تجاوزت الحدود إلى دول عربية و أوروبية من خلال منابر إعلامية أبت إلا أن تتشارك مع الطاقم المنظم إجتهاده تشجيعا لهم من أجل الإستمرارية لتحقيق كل هذا الطموح النبيل .

Check Also

🔴 سكان بعض أحياء جماعة أولاد عبدون يراسلون وزير الداخلية

./عبد العزيز بخاخ في شكاية موقعة تتوفر المغربية للأخبار على نسخة منها، راسلت ساكنة أحياء …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *