Home / الاولى / زاكورة : باشا مدينة أكدز يطرد صحفيين….ويضع نفسه في شبهة التستر على مافيا العقار أمام أعين بإقليم زاكورة

زاكورة : باشا مدينة أكدز يطرد صحفيين….ويضع نفسه في شبهة التستر على مافيا العقار أمام أعين بإقليم زاكورة

في سابقة باشا مدينة أكدز يحجب الرؤيا عن الرأي العام ويهديد الصحفيين بالإعتقال محاولا مصادرة معداتهم الخاصة بالتصوير.
مستغلا سلطته في إستعمال القوة العمومية في حقهم ضاربا بعرض الحائط كل القوانين الجاري بها العمل و الذي يعتبر مخالفا للأخلاق وللدستور. و قد أكد لنا الأستاذ محمد الشعب مدير جريدة أخبار الشعب أنه كان رفقة مجموعة من الصحفيين يعملون على توثيق تصريحات بعض المواطنين الذين يتظلمون من مافيا العقار التي تحاول إلتهام الأراضي السلالية بالمنطقة وبحسب تصريح لمحمد الشعب فإنهم كانو يشتغلون متخدين كل الاحتياطات اللازمة والتدابير الوقائية المعمول بها ضد الوباء المنتشر ببلادنا،
وقد أكد نفس المصدر أن المواطنين يتهمون مسؤولين بالمنطقة بالتهاون وعدم إلتزام الحياد وبأن اللامسؤولية تضع مافيا العقار تحث المجهر كما يتهمون الباشا بالتستر عليهم ناهيك عنيعكس القمع الذي يمارس على المواطنين من قبل هذا الباشا والذي يرجع بنا إلى زمن الرصاص
وفي تصريح مسجل للأستاذ طه الشادلي صحفي بجريدة أخبار الفجر المغربية أكد لنا أنه ايضا تعرض للمنع من قبل الباشا مرفوقا بالقوة العمومية و أن المنع طال كل الجرائد والمنابر الإعلامية التي حضرت لتغطية الحدث كما تمت محاولة نزع الهواتف الذكية والآلات والمعدات الخاصة بالتصوير، و اوضح الزملاء الصحفيين على أنهم يتوفرن على كافة الوثائق القانونية والتي تخول لهم ممارسة مهنة المتاعب بالفضاء العام وبالتزامهم بأخلاقيات المهنة و بالقانون المنظم لقطاع الصحافة والنشر ، كما عبر الأستاذ محمد الشعب على إستيائه وحزنه العميقين نتيجة الإهانة التي تعرض إليها صحبة كافة الصحفيين من طرف الباشا أمام أعين الساكنة ورجال الدرك الملكي، و أن الباشا هددهم بالاعتقال إن استمرو في تغطية الحدث وهنا نطرح علامة الاستفهام وهي لماذا منع الباشا الصحفيين من تغطية حدث كان من المفروض أن يكون أول من يساعدهم على تأدية واجبهم المهني؟؟؟؟؟
ثانيا ماهو الدافع من وراء منع صحفيين من تغطية حدث حول مافيا العقار فهل هذا المنع يدخل في إطار التستر على هاته المافيا ؟؟؟؟
ولنا عودة في الموضوع لتفاصيل أكثر…يتبع

Check Also

بيان تكذيبي لجمعيات مهنيي التصوير

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *