Home / Lamarocaine TV / مثقفون وجمعوين وفعاليات مدنية تناقش مشاركة النساء والشباب في تدبير الشأن المحلي

مثقفون وجمعوين وفعاليات مدنية تناقش مشاركة النساء والشباب في تدبير الشأن المحلي


جبير مجاهد:

احتضن مقر بلدية وادي زم عشية يومه السبت 4 فبراير الجاري، ندوة فكرية افتتاحية لمشروع “تمكين” المحتضن من طرف جمعية المبادرة للتنمية والمحافظة على البيئة بشراكة مع صندوق الدعم المخصص لتشجيع تمثيلية النساء، الهادف إلى دعم وتقوية قدرات المنتخبات وأعضاء وعضوات الهيئات الاستشارية على مستوى إقليم خريبكة من أجل تعزيز مشاركتهم المدنية.
وقد شهدت هذه الندوة مشاركة العديد من المتدخلين في مقدمتهم ممثل عامل إقليم خريبكة، السيد عبد الحميد شوقي الذي تحدث عن الدور الكبير لصندوق الدعم المخصص لتشجيع تمثيلية النساء و مساهمته في ضمان تمثيلية أفضل للنساء في مجالس الجماعات الترابية و الهيئات الاستشارية.
ثم الكاتبة العامة للجمعية السيدة خديجة منهل التي قدمت تعريفا عن هذه الأخيرة و عن أهم أنشطتها منذ التأسيس و كدا مجالات تدخلها.
أما ممثلة المجلس الجماعي لمدينة وادي زم السيدة نجاة ميري، فقد أكدت في كلمتها على أهمية دور المرأة والمكانة التي تحتلها في ظل دستور 2011، كعضوة بالمجالس الجماعية وكرئيسة لها ووزيرة و تعلتي مناصب سياسية كبرى، مبرزة أن المرأة تطلع لمنصب رئيسة الحكومة.
أما رئيس الجماعة القروية البراكسة محمد حافيظي، فقد أوضح أن مشاركة المرأة ركيزة أساسية وشريك أساسي لتحقيق التنمية المستدامة، وأنه لا يمكن الحديث عن الحكامة المحلية دون مشاركة أساسية للمرأة.
وفي كلمة له عرض ممثل جمعية المبادرة للتنمية والمحافظة على البيئة، أمين سقراط الخطوط العريضة لها المشروع الذي يعد ثمرة شراكة بين الجمعية ووزارة الداخلية وعمالة الإقليم، مبرزا أهدافه والفئات المستهدفة من خلاله وسياقه العام.
أما مدير مؤسسة الوسيط بجهة بني ملال خنيفرة، كمال غزالي، فقد أشار إلى الظرفية العامة والسياق العام الذي يأتي فيه هذا المشروع، موضحا أهم الأدوار التي تطلع بها المؤسسة من خلال سعيها المستمر إلى ترسيخ حكامة جيدة انطلاقا من الواقع عبر إعادة رسم العلاقة بين المواطن والإدارة، بهدف تجاوز أي خلل أو نقص في السياسات العمومية.
في حين عرج ممثل اللجنة الجهوية لحقوق الانسان رشيد الحبيب، على بعض الأدوار التي تقوم بها هذه المؤسسة الدستورية، من خلال لجانها، كلجنة حقوق الانسان ولجنة تقييم السياسات العمومية، مبرزا بعض المواثيق الدولية والمستجدات الدستورية التي تهم مشاركة المرأة في الحياة السياسية، كما عرض نتائج الدراسة التي اهتمت بمشاركة المرأة في الحياة السياسية من خلال انتخابات 2021، والخاصة بجهة بني ملال خنيفرة، قبل أن يخلص إلى عرض مجموعة من التوصيات الصادرة عن اللجنة الجهوية لحقوق الانسان بهذا الخصوص.
وفي عرض له بعنوان الهيئات الاستشارية على ضوء دستور 2011، أبرز عزيز دندان وهو باحث في الديمقراطية التشاركية والحكامة الترابية، على بعض المفاهيم، منها مفهوم المقاربة التشاركية باعتبارها أساس الديمقراطية التشاركية، كما تطرق إلى أهم القوانين المحدثة بمختلف الهيئات الاستشارية وأدوارها والهدف من إحداثها.
وقبل اختتام الندوة التي أشرفت على تسييرها الأستاذة فاطمة كريم، فتح باب النقاش بين الحاضرين الذين نوهوا بهذه الندوة التي تنعقد في ظرفية خاصة، كما قدموا العديد من التوصيات التي انصب أغلبها على محاولة الرقي بدور المرأة ومشاركتها في العملية السياسية.
وفي كلمة له أوضح رئيس الجمعية حاملة المشروع ابن سعيد بختاوي، أن الهدف من هذا المشروع هو تقوية قدرات النساء في المجال السياسي وحثهم على الانخراط في المجال السياسي، كما أبرز أنه إلى جانب هذه الندوة هناك دورات تكوينية وقوافل تحسيسية وإعداد مذكرة ترافعية في الموضوع و ندوة اختتامية للمشروع.

Check Also

مهرجان خريبكة: الورشات التكوينية, فرص تحسيسية لإكتشاف عوالم السينما.

#المغربية للأخبار تستضيف فعاليات الدورة الرابعة والعشرين، من المهرجان الدولي للسينما الإفريقية بخريبكة، التي تقام …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *